الثلاثاء ,12 ديسمبر 2017
أخبار عاجلة
الرئيسية / من ردهات المحاكم / محام بهيئة الجديدة يتصدر لائحة النصب والاحتيال والسمسرة.. فمن أين مصدر البلاء؟ 7/2

محام بهيئة الجديدة يتصدر لائحة النصب والاحتيال والسمسرة.. فمن أين مصدر البلاء؟ 7/2

IMG-20160815-WA0002

//محمد عصام//

 

لا حديث داخل أوساط هيئة المحامين ووسط ردهات محاكم الجديدة، إلا عن “البوكاضو” محسن بوخريص، المحسوب على قطاع العدل خطأ، وعن الاختراع الجديد الذي ابتكره مؤخرا حين عمل على إخراج أحد سماسرته من السرية إلى العلن.. لكن من هو هذا السمسار يا ترى؟

إنه بلا ارتياب العاطل عن العمل الذي أصبح قبلة للراغبين في قضاء الحاجات الملغومة والمشبوهة المدعو “رشيد عيناس” الذي فاحت رائحة نصبه واحتياله في جميع أنحاء دكالة، يقتات هذا الأخير على ضوء إيهام المواطنين الدكاليين بقضاء مآربهم على صعيد الإدارات بالجديدة. وإن لم يكن كذلك، فما حرفته أو وظيفته؟ ومن أين مصدر السيارة التي يمتطيها والبنزين الذي يحركها والمشروبات التي يحتسيها بأفخم مقاهي المدينة التي يتخذها وكرا لحرفته الممقوتة شرعا وقانونا؟ ثم ما علاقة هذا الثنائي (البوكاضو بوخريص والناصب عيناس) اللذان أصبحا ألسنة ساكنة الجديدة تلوك أسماءهما وتندد بسلوكهما وتمتعض من علاقتهما المشبوهة التي آلمت مجموعة من الأبرياء؟

وبالرجوع إلى الابتكار العجيب والجديد الذي طفا على السطح من قبل “البوكاضو” المذكور موضوع إخراج سمساره المشهور “عيناس”من السرية إلى العلن، نجد أن هذا الأخير حل محل “البوكاضو” رفيقه في السوء، وتكلف بالنيابة على أشخاص لهم باع طويل في الزور والاستيلاء على أراضي الغير، في مواجهة الدكتورة “سناء نرجاسي” التي اقتنت أرضا من الوارث الشرعي وفق الوثائق التي تتوفر “لسان الشعب” على نسخ منها، وبالطبع بتنسيق وتواطؤ مع أستاذه المشهود له بالسمسرة في القضايا بمحاكم الجديدة.. وهو الموضوع الذي ستتطرق له الجريدة في حلقتها القادمة وتتحف قراءها الأعزاء بأطواره وانحياز بعض الجهات القضائية إلى هذا السمسار وأستاذه الذي هو في نفس الوقت حليفه في الزور والنصب والاحتيال والسمسرة..

“صياد النعام يلقاها يلقاها” هذا المثل الشعبي الشهير فرض ذاته على المدعو “عيناس” حين طاوعه اجتهاده الماكر وحرّض أحد أقاربه المسمى:”سعيد عزيز” الذي يعد أحد شهود لفيف الملكية التي تهم الدكتورة المومأ إليها عن التراجع عن الشهادة رفقة 03 أو 04 أشخاص آخرين من الشهود بغية إبطال ملكيتها مقابل منحهم مبلغ قدره (عشرة ألاف درهم)، قبل أن يهددهم بالزج بهم في غياهب السجن، إن لم ينزلوا عند رغبته، الأمر الذي دفع بالشاهد المشار إليه إلى ديباجة هذه الواقعة على شاكلة إشهاد مصادق عليه تتوفر الجريدة على نسخة منه، وهو الوثيقة التي ستكون سندا للدكتورة “سناء” لرفع شكايتها أمام وكيل الملك لابتدائية الجديدة في مواجهة السمسار “عيناس” في شأن جنحة التأثير على الشهود، الجريمة المعاقب عليها القانون الجنائي بالحبس والغرامة المالية، ومن المنتظر أن تتوصل النيابة العامة بهذه الشكاية غدا الاثنين 15 من الشهر الجاري..

إن هذه الفضيحة موضوع المحور السالف ذكره أعلاه، قس عليها فضيحة نصب “البوكاضو” المعلوم على موكليه على حساب نائب الوكيل العام باستئنافية الجديدة آنذاك ذ”عبد العالي مصباحي” الذي غادر إلى استئنافية البيضاء والمأسوف على مغادرته لحنكته وحصافته وتبصره..

وتفجرت هذه الفضيحة بإقدام “البوكاضو” المعلوم الذي آزر رفقة أحد زملائه، أظناء أثناء تقديمهم أمام نائب الوكيل العام المذكور، الذي قرر الحفظ لانعدام الإثبات، وذلك لفائدتهم. بيد أن القرار القانوني الصرف استغله “البوكاضو” صاحبنا، وأراد ابتزاز موكليه بإيهامهم، وحسب روايته الواهية أن نائب الوكيل العام طلب مبلغا قدره (5000درهم) بهدف العدول عن اعتقالهم، وفي حالة عدم تلبية طلبه سيزج بهم في السجن، ولن يكفيهم هذا المبلغ حتى في شهر واحد داخل السجن..

وهنا وقعت الواقعة، والذي كان سببا في الوصول إلى خيوط جريمة “البوكاضو”، هو أن موكليه لم يستسيغوا روايته، وبادروا المحامي الذي ينوب عنهم إلى جانبه بالسؤال حول صحة الحكاية من عدمها، هذا الأخير استنكر الواقعة ولم يجد بدا من التبليغ، إيمانا منه بأن ما اقترفه زميله جريمة لا تغتفر، سيما وأن الأمر يتعلق بتشويه المهنة وتقريبها في عيون الزبناء إلى مهنة السماسرة والنأي بها عن المكانة التي أرادها لها القانون والحق وصاحبي الجلالة بقول الراحل الحسن الثاني: “إن لم أكن ملكا لكنت محاميا…” وبارتداء وارث سره جلالة الملك محمد السادس زي المحاماة باعتباره المحامي الأول والساهر الكبير على تطبيق القانون والمحاكمات العادلة في إطار دولة الحق والقانون..

وأمام التبليغ المشار إليه، فإن المبلغ إليه نائب الوكيل العام، وفور توصله بنبأ الرواية المحبوكة من طرف “البوكاضو” المعلوم سارع إلى المناداة على المتهمين “موكلي المحامي الناصب” وزميله المبلغ، قبل أن يغادروا بهو المحكمة، هؤلاء لم يجدوا أمامهم سوى سرد وتأكيد تفاصيل الرواية جملة وتفصيلا.. وبالاستماع إلى كافة الأطراف (المحامي الناصب وزميله المبلغ وموكليهما) أُعد محضرا رسميا في الموضوع.. لكن الجهة النافذة التي تتخذ المحامي المجرم صوتا في الانتخابات للظفر بصفة نقيب، تدخلت بقوة لإنقاذه من هذه “الحصلة” وحاولت جاهدة طمس معالم هذه الجريمة النكراء وضاعفت جهودها لإقبار الملف.. (الثالثة لاحقا)   hgygg

عن عصام محمد

شاهد أيضاً

IMG-20171107-WA0018

الفاسدون ينشرون أسماء قضاة منصفين وينعتونهم بالمرتشين ومحام يتهرب من المثول أمام الوكيل العام

الفاسدون ينشرون أسماء قضاة منصفين وينعتونهم بالمرتشين ومحام يتهرب من المثول أمام الوكيل العام   …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Threesome
Threesome
Anal
Blowjob
Orgy
Anal
Creampie
Orgy
Threesome
Threesome
Blowjob