السبت ,18 نوفمبر 2017
الرئيسية / الوجه العاري / كفــــــانـــــــــا كــــذبـــــا علـــــــى أنــفــســنــــــا

كفــــــانـــــــــا كــــذبـــــا علـــــــى أنــفــســنــــــا

20170219_140107ب
قلم: محمد عصام//
حديث متواصل في وسائل الإعلام الرسمية وشبه الرسمية عن الديمقراطية وحقوق الإنسان، وعن حرية الرأي والتعبير، عن المؤسسات النيابية، عن الانتخابات الشفافة والنزيهة…وعن تفرد التجربة المغربية في المنطقة العربية… إلى غيرذلك من البهتان الذي يحاولون به إيهام الرأي العام الوطني والدولي ان قاطرة المغرب وضعت فعلا على السكة الصحيحة وان الدولة المغربية حقا تستحق أن تعتبر أنجب التلاميذ في مدرسة الحرية الأميريكية.
صورة بقوس قزح يحاولون تسويقها في وسائل الإعلام عبر وصلات إشهارية تتنوع من مهرجان فلكوري إلى لقاء فكري فمنتدى للمستقبل ولجنة المصالحة، و…و…الخ وكل همهم هو تلميع الوجه البئيس لهذا الوطن العزيز.
أما البسطاء من أبناء المغرب الذين اكتووا بنار الواقع، ولعلهم المؤهلين لإعطاء الصورة الصريحة والحقيقة لمغرب القرن الوحد والعشرين، تجدهم يؤكدون ان هذا الوطن بلغ درجات حالات كارثية، وانه بلغ مرحلة الاحتضار بعد ما كان بالأمس القريب مهددا بالسكتة القبيلة، فالوضع لا يبشر بخير اقتصاديا واجتماعيا وسياسيا، الفقر والجهل والمرض يزداد انتشارا. والفساد والرشوة يوسعان من رقعة انتشارهما.
أما حقوق الإنسان(…)تلك المعزوفة التي لا يتعب المسؤولون المغاربة من التغني بها بمناسبة أو بدون مناسبة، فحالنا ليس أكثر سوداوية، فالقمع والمنع والبطش والتعذيب سمات تلازم سُجوننا ومخافر شرطتنا… هذا دون أن نتحدث عن البطالة وانتشار الجريمة والنهب الممنهج للثروات الوطنية وفضائح الصراعات بين الأجهزة التي أصبحت تطفو على سطح وغير ذاك من الآفات التي تجعلنا نزداد قلقا على هذا الوطن الحبيب.
فاتقوا الله يا ممثلي الأمة، واعلموا- وكلي يقين أن نصحتي لن تتجاوز سطح أذانكم-أنكم كل يوم تجمعون الحطب بأقوالكم وأفعالكم، لتحرقوا به يوم القيامة وما أدراكم ما يوم القيامة…

عن issam

شاهد أيضاً

14117917_1509306299095658_5245085840034454548_n

بلفــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــور وعـــــــــــــــــــــــدٌ باطلُ وزوال إسرائيل يقينٌ قاطعٌ

بلفــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــور وعـــــــــــــــــــــــدٌ باطلُ وزوال إسرائيل يقينٌ قاطعٌ بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي يخطئ من يظن أن …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Threesome
Threesome
Anal
Blowjob
Orgy
Anal
Creampie
Orgy
Threesome
Threesome
Blowjob